عن الجمعية

التعريـف بالجمعيـة:
• دواعي تأسيس الجمعية
• أهداف الجمعية
• الآفاق المستقبلية والأنشطة المسطرة
1 – المدخـل ودواعـي التأسـيس:
في البداية لابد من التطرق للوضعية التي تعيشها مدينة المحمدية والبوادي التابعة لها خلا العقد الأخير ،لقد تفاقمت الأزمة الاقتصادية والاجتماعية وحتى الثقافية في هذه المدينة بشكل خطير جعلت ساكنة هذه المدينة وضواحيها يتذكرون بكل شوق ماضيها البعيد ويبكون على أيامها الجميلة، حيث كانت تعتبر مدينة الزهور و الرياضات بإمتياز و تستقطب استثمارات هامة في كل القطاعات.
هذه الوضعية كان من بين نتائجها الأولية إغلاق عدد من الشركات بالمحمدية, كل هذه الأسباب وأسباب أخرى ديمغرافية ،صحية،وبيئية أدت إلى أوضاع اجتماعية هشة باتت معها المدينة عاجزة عن مواكبة التطور الاقتصادي والاجتماعي الذي تعرفه مدن مغربية أخرى.
من هذا المنطلق أصبح لزاما تضافر الجهود ،جهود كافة المعنيين من حكومة وجماعات محلية وأحزاب سياسية ومقاولات ومكونات المجتمع المدني لمحاولة إنقاد ما يمكن إنقاذه حتى تسترجع المدينة المكانة التي تليق بها.
في هذا الإطار وإيماناً بالعمل الجمعوي الهادف اختمرت فكرة تأسيس هذه الجمعية “جمعية إبتسامة أمل للمبادرات الإجتماعية والتنموية”،وكان ذلك بموجب الجمع العام التأسيسي المنعقد يوم 03 يونيو2014 وذلك قصد الإسهام قدر المستطاع في محاولة تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية،والتخفيف من وطأة العوز الاجتماعي إلى جانب جمعيات أخرى لها نفس الاهتمام.
2 – أهداف الجمعـيـة:
تسعى الجمعية لتحقيق الاهداف التالية:
• تقديم الخدمات والمساعدات اللازمة للمحتاجين والمحرومين في الميادين الاجتماعية والثقافية والصحية
• تنمية الفكر التطوعي والإنساني,وإذكاء روح المبادرة.
• الاهتمام بالمجال التنموي ودعم الأنشطة الاقتصادية المدرة للدخل.
• دعم تمدرس التلاميذ وخاصة في العالم القروي وبشكل أخص الفتيات.

3 – الآفـاق المستقبليـة:
تطمح الجمعية إلى تطوير أساليبها والبحث على تكوين أعضائها من أجل الرفع من مستوى معارفهم الجمعوية.كما تسعى إلى إبرام شراكات مع جمعيات أخرى وطنية وأجنبية من أجل تحقيق الأهداف المسطرة في برنامجها المشار إليه في القانون الأساسي للجمعية.
كما أن الجمعية وضعت نصب أعينها عدد من البرامج و الأنشطة على الشكل التالي :
• في إطار سعينا إلى تحقيق أهداف الجمعية و التي تشتمل تقديم الخدمات و المساعدات للمحتاجين, ستعمل الجمعية على توزيع 30 قفة رمضانية ( قفة الخير) على عدد من المحتاجين.
• إطلاق حملة * نديروا بحالهم * و تهدف الحملة إلى التحسيس و التوعية بالخدمات التي يقدمها عدد من النساء و الرجال بالمدينة من قبيل عامل النظافة.
• إيمانا منا بضرورة تضافر الجهود لمحاربة الحدر المدرسي و سعيا إلى أن تلعب دورا في دعم تمدرس التلاميذ ستعمل الجمعية على توزيع اللوازم الدراسية على عدد من الأسر المحتاجة بما في ذلك العالم القروي * حملة باش يقراو *
• للمرأة المغربية دور أساس في بناء المغرب الحديث و لها أثار واضحة و جلية في مختلف القطاعات و في إطار الإحتفالات باليوم العالمي للمرأة تعتزم الجمعية تخصيص يوم كامل للإعتراف بما تقدمه هذه الشريحة المهمة من المجتمع من خلال :
• زيارة قسم الولادات بالمستشفى الإقليمي مولاي عبد الله و تقديم عدد من الهدايا للنساء في حالة الوضع.
• تقديم هدايا رمزية للممرضات في المستشفى.
• زيارة عدد من المصالح الإدارية و تقديم هدايا رمزية للعاملات بها ( الأمن الوطني, الوقاية المدنية, الجماعة الحضرية …)
• إطلاق دروس الدعم و التقوية في عدد من المواد الدراسية.